افتتاح ورشة "صحتي...مسئوليتي" بشركة ألبا الدوسري: تطبيق أمثل لاشتراطات السلامة المهنية لضمان بيئة عمل آمنة ومنتجة

 


في إطار تعزيز الشراكة المجتمعية، وتنفيذاً لحملة التثقيف التي تقوم بها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، للتعريف بأهداف القرار الوزاري رقم (3) لسنة 2013، بشأن حظر العمل وقت الظهيرة، خلال شهري يوليو واغسطس، افتتحت اليوم الاثنين ورشة عمل تحت شعار "صحتي...مسئوليتي"، التي تنظمها شركة ألمنيوم البحرين (ألبا) بالتعاون مع كل من وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، ووزارة الصحة، والتي تستمر حتى يوم غد الثلاثاء، وذلك بمقر الشركة.

حضر افتتاح الفعالية، وكيل وزارة العمل والتنمية الاجتماعية المعني بقطاع العمل، السيد صباح سالم الدوسري، والرئيس التنفيذي للمجلس الأعلى للبيئة، السيد محمد مبارك بن دينة، والرئيس التنفيذي لشركة ألبا، السيد تيم موري، إلى جانب عدد من المسؤولين بالشركة وممثلي عمالها والمدعوين.

وألقى الدوسري كلمة، أكد خلالها على أهمية التعرف على الأبعاد والغايات القانونية والاجتماعية لاشتراطات ومتطلبات السلامة والصحة المهنية الداعمة للقطاعات الإنتاجية في مختلف مواقع العمل، مشيراً الى ان تطبيق هذه الاشتراطات هو مطلب مجتمعي، والالتزام بها يجنب العمال خطورة وتبعات الحوادث المهنية المؤسفة، سيما في القطاع الصناعي، لافتاً في هذا السياق إلى التشريعات والقوانين المعمول بها في مملكة البحرين جاءت لإيجاد المعايير المثلى للسلامة والصحة المهنية، مؤكداً حرص الوزارة على أن يكون القطاع الخاص شريكا كاملاً مع الوزارة في توعية وتعزيز مفاهيم السلامة والصحة المهنية.

وأشار الدوسري إلى أن حظر العمل وقت الظهيرة يأتي مكملاً لجهود الوزارة في تأمين اشتراطات السلامة والصحة المهنية ومنفذا يمكن من خلاله الحفاظ على العنصر البشري والتخفيف من حدة المخاطر والحوادث المهنية التي يتعرض لها العمال في مواقع العمل المختلفة، منوهاً بأهمية نشر الوعي بأهمية السلامة لما يترتب على ذلك من تلافي الحوادث المهنية المؤسفة في مواقع العمل.

كما نوه وكيل الوزارة بدور الشركة في دعم القوى العاملة الوطنية، وتطوير قدراتها في مختلف المستويات الوظيفية، ما ساهم في رفع كفاءة أدائها المهني وتحسين الإنتاجية في هذه الشركة الوطنية.