مركز سترة للأسر المنتجة

 



حاضنة متخصصة في دعم الصناعات الغذائية متوسطة و طويلة الأجل

مع اهتمامات وزارة العمل والتنمية الاجتماعية للنهوض بالخدمات المقدمة للأسر المنتجة، تم افتتاح مركز سترة للأسر المنتجة في العام 2007 م كمر كز متخصص بإنتاج المواد الغذائية المعبأة، حيث يهدف إلى تطوير الحرف المنزلية بتوفير مكان ملائم صحياً وبيئة عمل داعمة.  

ويتولى مركز سترة للأسر المنتجة جانباً أساسياً في رفع مستوى جودة المنتجات الغذائية المعبأة، حيث بلغ مستويات تجارية من تحقيق حضورًا في السوق البحرينية، بمقاييس صحية ومهنية وإنتاجية عالمية.

وفي الآونة الأخيرة تطور مستوى الإنتاج بشكل كبير نتيجة لزيادة عدد الأسر المنتجة العاملة في مجال المواد الغذائية المعبأة من جهة، وارتفاع نسبة الطلب على هذه المنتجات من جهة آخري.

 

الموقع على خريطة جوجل العالمية:

مركز سترة للأسر المنتجة

العنوان:

مبنى 2 - طريق 4 - مجمع 605

سترة

هاتف: 17102345 - فاكس: 17730168


طريقة التسجيل بالمركز:

يحق لأي أسرة بحرينية مسجلة ببرنامج خطوة للمشاريع المنزلية الاستفادة من خدمات المركز عن طريق التسجيل مباشر من خلال ملء استمارة التسجيل المحملة على موقع الوزارة الإلكتروني الرسمي، كما يقوم المركز بعرض عينة من المنتجات على الجهات المعينة بوزارة الصحة للتأكد من مطابقتها لجميع الاشتراطات الصحية المعمول بها بمملكة البحرين. للتسجيل والاستفسار يمكن الاتصال على الخط الساخن للوزارة أو على رقم هاتف المركز 17102345

ما يقدمه المركز من خدمات:  

يقدم مركز سترة للأسر المنتجة   الاستشارات الفنية والدعم اللوجيستي لتمكين الأسر المنتجة  من تسويق منتجاتها محلياً وخارجياً حيث يوفر العديد من الخدمات  التي تساهم في زيادة الإنتاج وتطويره:

  1.     توفير الورش الإنتاجية.
  2.     تدريب الأسر البحرينية وتدريبها وتأهيلها مهنياً.
  3.     متابعة جودة الإنتاج ومطابقته للمتطلبات.
  4.     توفير البيئة الصحية للإنتاج.
  5.     التسويق المباشر عبر الأسواق الكبرى داخل المملكة.


الأسر المستهدفة للمشروع:

يهدف المركز إلى استقطاب جميع الأسر المنتجة العاملة في إنتاج المواد الغذائية المعبأة والتي تشمل:

  • البهارات بجميع أنواعها.
  • المخللات بجميع أنواعها.
  • خلطات الطحين بجميع أنواعه.
  • الحبوب بجميع أنواعها.
  • المكسرات بجميع أنواعها.
  • المربى بجميع أنواعها.
  • الأسماك والربيان المجفف.
  • صلصات بجميع أنواعها.
  • المعجون بجميع أنواعه.
  • بالإضافة إلى الخلطات المعبأة الأخرى ذات الصلاحية المتوسطة وطويلة الأمد.


وحدات المركز:
 

الوحدات الإنتاجية:  

يضم المركز وحدات إنتاجية تعمل على تطوير إنتاج الأسر البحرينية، من خلال عملية التدريب، كما تسهم في زيادة الإنتاج مما يفتح آفاقاً وفرصاً لتمكن الأسر البحرينية اقتصادياً ورفع قدرتها على زيادة دخلها المادي.
 

وحدات العرض الداخلية:

 

يوفر المركز صالة عرض داخلية بمثابة حاضنة لمنتجات الأسر البحرينية، كما تشجع الأسر البحرينية على الارتقاء بمستوى الخدمات التي يقدمها المركز ضمن بيئة تنافسية، وتحفزها لتكون ضمن سيدات الأعمال الرائدات.

 

وحدات العرض الخارجية:


يوفر المركز وحدات عرض خارجية كأحد أهم منافذ البيع للأسر المنتجة التي يشرف عليها المركز فيما يخلق روح التنافس بين تلك الأسر لتقديم أفضل المنتجات الغذائية.

 
التسويق:

يعتبر التسويق المنصة الرئيسية لنجاح مشروع الأسر المنتجة، ولتحسين مستوى دخلها بأفضل وأحدث الطرق، وذلك من خلال تسهيل وصول منتجاتها لأكبر عدد من أفراد المجتمع، وقد تمكن المشروع من اجتياز مراحل متقدمة في هذا الجانب مما انعكس على المستوى الاقتصادي العام للأسر المنتجة، وفيما يلي بعض المنافذ التسويقية الرئيسية المتعاونة مع المركز:

-أسواق اللولو هايبر ماركت                                   
-أسواق الحلي
-المركز اللبناني
-أسواق المنتزه
-برادات الجزيرة
-أسواق الساتر
-كنز الولاء للتجارة
-أسواق كارفور
-حلويات شويطر
-أسواق رويان
-ميغا مارت
-مجمع العاصمة
-مركز الساية المحرق
-المعارض والفعاليات الأهلية المستمرة طوال العام
-بعض الجمعيات التعاونية بدولة الكويت
-بعض الأسواق الكبرى بالمملكة العربية السعودية  



قصص نجاح لبعض الأسر المنتجة:

*القصة الأولى: قصة نجاح ولدت من رحم العزيمة والإصرار

بعزيمتها وإصرارها، تمكنت السيدة (س . آ) من أن تنتقل من حالة الاحتياج إلى حالة الإنتاج، واستطاعت تحقيق حلمها بإنتاج جميع أنواع البهارات، بعد أن استفادت من مشروع خطوة للمشروعات المنزلية تحت مظلة وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، كما شكل انضمامها إلى مركز سترة للأسر المنتجة النواة الأولي لمشروعها، حيث كانت بدايته من داخل أروقة منزلها الذي تقطنه، فحققت حلمها في الوصول إلى العمل الحر من خلال مشروع بدأته بإنتاج أصناف بسيطة من البهارات، ثم تمكنت من الوصول إلى الأسواق الكبرى في المملكة من خلال العمل على تطوير مشروعها، بعد ذلك توجهت للمشاركة في المهرجانات والمعارض التي تقيمها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية لإعطاء إبداعها فرص ومساحات أكبر، بما يدفعها نحو المضي في مشروعها.

واستفادت كذلك من ثورة وسائل التواصل الاجتماعي في تسويق مشروعها لتكتب لنفسها قصة نجاح تغلبت من خلالها على العوائق بمثابرة واجتهاد.

 


*القصة الثانية: أسرة حولت التحديات إلى فرص  

تميزت منتجاتها بأنها صُنعت وأُتقنت بأيد محلية، لأسرة تحدت الفقر   والحاجة ولم تقف مكتوفة الأيدي، فساعدت نفسها وعائلتها مادياً، لتنتقل من وضع إلى وضع أفضل.

انتقلت (أ.ع) امن كونها جالسة في المنزل دون عمل، إلى أن أصبحت تملك أنشطة مميزة، وتغيرت حياتها بشكل كبير، وبعد أن كانت دون دخل، أصبحت هي من تقوم بتوفير  الأموال اللازمة لعائلتها.

بعد انضمام (أ.ع) إلى مشروع خطوة للمشروعات المنزلية والاستفادة من خدمات مركز سترة للأسر المنتجة انطلقت في السوق بمنتجاتها المميزة لتوردها لبعض المحلات التجارية والدول المجاورة بمساعدة الأهل والأصدقاء، و بدأت بتحقيق دخل جيد وثابت، ومنها استطاعت أن توظف لديها الآن عدد اًمن الأقرباء والجيران لتعبئة وتغليف منتجاتها يدوياً، ومن هذا الدخل استطاعت توفير مستلزمات أسرتها. وبعد أن استقلت بمنزلها الجديد حصلت على رخصة (المنزل المنتج).

(أ.ع) نموذج للكفاح والإصرار، وقد نجحت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية في توفير ما تحتاجة من دعم، حيث يسرت لها المشاركة في المعارض التي تقام في المملكة فحققت شهرة وتوسعت أعمالها بسرعة.


*القصة الثالثة: عصفت بها الحياة فواجهتها بإرادة وتصميم

هي امرأة بحرينية (ربة بيت)، عصفت بها الحياة وواجتها بكل إرادة وتصميم على التحدي والنجاح، ففكرت في تدبير أمر معيشتها وزيادة دخلها عن طريق صناعة البهارات والمخللات وتسويقها وبيعها للآخرين بشكل بسيط.  

( ث.ج )،  انضمت إلى مشروع خطوة للمشروعات المنزلية  لتتعلم عدداً من المهارات التسويقية والاستفادة من خدمات مركز سترة للأسر المنتجة، مما شكل نقطة تحول في حياتها حيث  توسعت  في نشاطها الإنتاجي وتسويقه، نشرت إعلانات على وسائل التواصل الاجتماعي كونت من خلالها قاعدة عملاء، كما شاركت في المعارض التي تقيمها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، مما دعم قدراتها ومنحها فرصاً للتوسع، وجعلها شريكاً حقيقاً فاعلاً في بناء الوطن وتنميته.

 
*القصة الرابعة: كفاح وعمل لبلوغ التميز


قصة امرأة أرادت أن تغير واقعها، فلم تتردد في الاستفادة من الخدمات المتاحة في الدولة، وأقنعت أسرتها بأن تعمل معها من أجل بلوغ الهدف.  

إنها قصة (أ) ، التي تمثل نموذجاً يحتذى لكل الأسر، لأنها تمثل قصة كفاحهم ونجاحهم.

أنيسة لديها خبرة في عمل خلطات الطحين والمعجنات المختلفة، ومنذ عشر سنوات اشتركت في برنامج خطوة للمشروعات المنزلية وانضمت إلى مركز سترة للأسر المنتجة كي تقوم بتعليب منتجاتها بصورة متقنة، وشاركت (أ) في المعارض التي تقيمها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية فوجدت إقبالاً كبيراً من المواطنين على منتجاتها، ما كان له الأثر الكبير في نجاح مشروعها. توسعت (أ) في التشكيلة التي تقدمها من المنتجات، وقامت بزيادة كمية الإنتاج وأصبح زوجها شريكًا لها في العمل، واستفادت من شبكة التسويق التي توفرها الوزارة مع المحلات الكبرى.

هذا هو الإنجاز الحقيقي، المواطن البحريني الحرفي المنتج الذي يساهم في تنمية بلاده، وهذا ما ترجمته جهود الجميع في وزارة العمل والتنمية الاجتماعية مع الأسر المنتجة على مدى السنوات الماضية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

تقييمك الشخصي : None متوسط التقييم : 2.4 (30 votes)